مسودة تلقائية

ترأس رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، قبل ظهر اليوم، اجتماعا في قصر بعبدا حضره وزير المال غازي وزني، والوزير السابق سليم جريصاتي والمدير العام لرئاسة الجمهورية الدكتور أنطوان شقير، تم خلاله البحث في الخطوات الآيلة الى الإسراع في الاتفاق مع شركة "الفاريز اند مارسال" في موضوع التدقيق المالي الجنائي، بعد إقرار مجلس النواب قانون تعليق السرية المصرفية لمدة سنة.

القائم بالاعمال البريطاني

واستقبل الرئيس عون، في حضور الوزير السابق جريصاتي، القائم باعمال السفارة البريطانية في بيروت الدكتور مارتن لونغدنMartin LONGDEN ونائبة رئيس البعثة الدبلوماسية البريطانية السيدة اليسون كينغ Alison KING. وتم في خلال اللقاء عرض العلاقات الثنائية اللبنانية-البريطانية وسبل تطويرها في المجالات كافة.

وشكر الرئيس عون الدعم الذي تقدمه بريطانيا للجيش اللبناني والقوى الأمنية اللبنانية، وكان آخرها ارسال سيارات جيب مصفّحة لتعزيز عمل الوية الجيش العاملة على الحدود اللبنانية-السورية.

كما تطرق البحث الى الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية الراهنة، وعمل الحكومة اللبنانية في مواجهة وباء "كورونا"، والإجراءات المتخذة لمحاربة الفساد، إضافة الى الوضع الحكومي.

وتمنى الرئيس عون التوفيق للدكتور لونغدن في رئاسة البعثة الديبلوماسية البريطانية في لبنان، خلفا للسفير كريس رامبلينغ.