مسودة تلقائية

صدر عن الحزب التقدمي الإشتراكي، البيان التالي:

 

إذ يدين الحزب التقدمي الاشتراكي السياسات الجائرة التمييزية التي يعتمدها الاحتلال الاسرائيلي بحق الفلسطينيين في كل ما يتعلق بحقوقهم، فإن التمييز العنصري الذي تنتهجه سلطات الاحتلال في موضوع اللقاح الخاص بفيروس كورونا تجاه الأسرى الفلسطينيين وتجريدهم من الحق الطبيعي بالرعاية الصحية، هو موضع شجب ورفض، وهو يخالف بشكل مباشر القوانين والشرائع الدولية التي تقرها الأمم المتحدة، المُلزمة من موقعها الى جانب جميع المؤسسات الدولية والهيئات الإنسانية بالتدخل مباشرةً لمنع هذا التصرف اللاإنساني بالمطلق.

 

كما يحذّر الحزب التقدمي الإشتراكي من انتشار عدوى التمييز والعنصرية لدى بعض الأوساط اللبنانية، والتي بدأت تلوح في الأفق تجاه اللاجئين الفلسطينيين والنازحين السوريين في لبنان في موضوع اللقاحات، ويؤكد أن المؤسسات الدولية المعنيّة عليها واجب التنسيق مع الدولة اللبنانية لتأمين اللقاحات الكاملة لهم، بالتوازي مع عمل الحكومة على تأمين اللقاح لكل مواطن لبناني دون استثناء.