مسودة تلقائية

وسط أزمة الوباء الحالية ومع تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، يحث المركز الطبي في الجامعة الأميركية في بيروت جميع اللبنانيين على الإلتزام بأقصى الإجراءات الإحترازية وتحمل المسؤولية للمحافظة على سلامتهم وسلامة أحبائهم. لقد استنفذت طاقات مقدمي الرعاية الصحية لدينا وهم مرهقون ويجب حماية إمكانياتهم كي يقوموا بواجباتهم تجاه المرضى. لقد وصلت وحدات العناية المركزة ووحدات الكورونا العادية إلى طاقتها الكاملة وهناك 40 حالة في قسم الطوارىء بحاجة للدخول إلى المستشفى. ونحن الآن في مرحلة بتنا فيها غير قادرين على إيجاد أسرة حتى للمرضى ذوي الحالات الدقيقة. إننا في هذه المواجهة معاً. ساعدونا في مكافحة الوباء والتغلب على الكارثة. نحن نشكر تفهمكم وتعاونكم.