مسودة تلقائية

نظمت جمعية شباب المشاريع محاضرة بعنوان "ردود علمية على الإلحاد وشبهات ساقطة" في كل من قاعة المشاريع الكبرى في طرابلس وقاعة الروضة في البقاع وعبر برنامجzoom في بيروت ألقاها رئيس الجمعية الشيخ الدكتور محمود دعبول بحضور حشد كبير من طلاب الجامعات والثانويات والمهنيات وعدد من المهتمين.

البداية كانت مع تلاوة مباركة من القرآن الكريم ثم استهل الدكتور دعبول محاضرته ببيان "تعريف الإلحاد وأنواعه وإماطة اللثام عن الأساليب التي يقوم به البعض لنشر الإلحاد والشبهات التي يروجون لها ويحاولون إقناع الشباب بها". وتناول جملة من الردود العلمية على "شبهات ومزاعم تنفي وجود الخالق وتزعم أن الطبيعة أو الصدفة هي التي جعلت العالم على ما هو عليه" مشيرا إلى "أن العقل السليم يرفض هذه النظريات والشبهات ويقر بوجود خالق لهذا العالم لا يشبه المخلوقات ومتصف بصفات الكمال التي تليق به".

كما تناول بالرد العلمي "شبهات يُروجون لها حول خاتم الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وشخصيته وصفاته وشبهات أخرى متعلقة بأصول الإيمان والعقيدة وببعض الأنبياء والرسل".

وختم الدكتور دعبول بالدعاء بالثبات على الحق ونصرته بالحجة والبيان.